نور الهداية بالمنطقة الشرقية بالأحساء

اللهم صلى على محمد وال محمد
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي




 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
سألتُ الشّمس عن نور مؤلود .. فـ أجابت دون خوف أو تردّد .. ليس في الدُّنيا سوى أنوار أحمد .. هل يشعُّ النّور إلّا من محمد .. " اللّهم صلَّ وسلّم وبارك على محمّد و آل محمّد "
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab

شاطر | 
 

 .. فوائد الصيام صحياً ..,,

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عشاق المهدي
نائب المدير
avatar

عدد المواضيع : 474
العمر : 29
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/01/2009

مُساهمةموضوع: .. فوائد الصيام صحياً ..,,   الخميس 20 أغسطس - 2:11

.. فوائد الصيام صحياً ..,,




الصوم و الميلاتونين :
إن الصوم له علاقة هامه بتكوين هرمون الميلاتونين الهام بالنسبة للصحة العامة للجسم فالميلاتونين هو حجر الزاوية الرئيسي في انتظام الإيقاع الأساسي للحياة و كل عضو و كل نسيج و كل خليه في الجسم.
و المصدر الأساسي لإنتاج هذا الهرمون هو الغدة الصنوبرية التي تقع في منتصف المخ و يتأثر إنتاج هذا الهرمون من هذه الغدة بالضوء و الظلام حيث يتم إفراز الهرمون وفق نظام دوري محدد يتبع الليل و النهار.
و هناك مصدر آخر لإنتاج الميلاتونين يتمثل في القناة الهضمية و هذا النوع المعوي من الهرمون يختلف عن النوع الصنوبري حيث أنه ينتج بشكل ثابت نسبياً و أنه يشكل قاعدة أساسية لمستوى الهرمون في الدم على مدار اليوم و لا يتأثر إنتاجه بالنور و الظلام.
وإنتاج هذا النوع المعوي يتحسن كثيراً مع الصيام و مع الحد من السعرات الحرارية في الغذاء والوظيفة الأساسية لهذا النوع المعوي من الميلاتونين بالدرجة الأولى هو منع التأكسد كوسيلة للوقاية من الشوارد الحرة .
فوفرة الطعام الدسم يعطل هذه الوظيفه الحيويه و لذا يصاحبها دوماً إنطلاق كميات كبيرة من تلك الشوارد المشاغبة التى تجر الدمار على الخلايا مما يعجل بشيخوختها و موتها هذا بينما يقوم الصيام بالدور العكسى حينما يحفز إفراز الميلاتونين مضاد الشوارد الحرة الأعظم و من ثم يساهم بدور وافر فى حيويه الخلايا و يزيد متوسط أعمارهم .
و الميلاتونين المفرز بفعل الصوم يؤدى دور كبير فى الوقايه من الأورام السرطانيه و فى مكافحه الأورام المتكونه كما أنه يزيد من كفائه الجهاز المناعى ويجعل الصائمين يتمتعون بمناعه قويه عن غيرهم وله دور أيضاً فى إنخفاض معدل الكوليسترول فى الدم وعلاج ضغط الدم المرتفع وتقليل سرعه نبضات القلب ومن ثم راحته من عناء المجهود الزائد إلى حد كبير .

الصوم و الأمراض الجلدية :
علاقه التغذيه بالأمراض الجلديه علاقة وثيقة فالصوم يقلل من الماء فى الجسم والدم مما يؤدى إلى قله الماء فى الجلد فيجعله أكثر مقاومه للأمراض الجلديه ويقلل من حدة الأمراض الجلديه الإلتهابيه والحادة كما تتحسن حاله مرضى البشرة الدهنيه وحب الشباب وقشور الشعر ويكتمل هذا التحسن مع الإمتناع عن المواد السكريه والأطعمه الدسمه وأما حالات إلتهاب الجلد وأكزيما الجلد وحساسيه الجلد فتتحسن مع الصيام مع تجنب الملح والدهنيات .

الصوم و العظام :
فالصوم مفيد جداً للمرضى الذين يعانون من خشونة المفاصل وآلام الركبة بالإضافة إلى أنه يساعد فى تقليل الوزن الذى هو سبب أساسى لآلام المفاصل كما أن تنوع الطعام وكثرته يزيد من آلام الروماتيزم ويأتى الشهر الكريم ليحد من هذه المعاناة .

الصوم والجهاز الهضمي :
من الفوائد التى توصل إليها العلم الحديث مؤخراً أن الصيام يحمى المسلم من متاعب المرارة وأحتمال تكون الحصوات كما يساعد على القضاء على أمراض عسر الهضم الذى يؤدى إلى الإنتفاخ ويرهق القولون كما أنه فى حالات إلتهابات القولون تكون كمية الإفرازات المخاطية كبيرة ولزجة تتناقص تدريجياً خلال الصوم إلى أن تنتهى بالشفاء التام .
والصوم له دور هام فى علاج الحموضه المعديه ويؤدى الصوم إلى تحرك سكر الكبد ويتحرك معه أيضاً الدهن المخزون تحت الجلد وبروتينات العضل وخلايا الكبد مما يؤدى إلى نظافه أنسجتنا وتبديلها والتخلص من كثير من المواد السامة والضارة .

الصوم والصحة العامة للجسم :
فالصوم له دور كبير في راحة الجسم فالغدد الصماء وجهاز التنفس كل هذا يرتاح أثناء الصوم ولقد أثبت عدد من الباحثين أن قوة الإبصار تزداد خلال الصوم حيث تصبح العين أكثر جلاءً وبريقاً كما تشتد حاسة اللمـس والتذوق والسمع والشم ووجد أن الجروح الطارئة تكون أسرع التئاماً وشفاء أثناء الصوم منها خارج أوقات الصوم وكذلك بالنسبة إلى الكسور الطارئة على العظام فإن سرعة التئامها خلال فتره الصوم أكبر .
كما أن الصوم له دور في زيادة الخصوبة الجنسية عند النساء وهناك كثير من النساء كانت توجد لديهم صعوبة في الحمل مع قلة الإخصاب أستطعن عن طريق الصوم إنجاب أطفال كذلك وجد أن الإفرازات الحامضيه التي يفرزها المهبل عند المرأة والإفرازات البيضاء تجف وتختفي أثناء الصوم لتعود إلى الشكل الطبيعي والعادي في الحالات السليمة .
إن كل هذه الفضائل الإيمانية والتربوية والصحية التي تجتمع في الصوم لتجعل من هذا الشهر الكريم – شهر الصوم – روضة من رياض الصالحين تهفوا أنفسهم إليه طيلة العام وتلهج ألسنتهم بالدعاء.
اضافة رد للموضوع يحمس صاحب للمزيد من العطاء


منقول


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
.. فوائد الصيام صحياً ..,,
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نور الهداية بالمنطقة الشرقية بالأحساء :: نور الرياضة والصحة-
انتقل الى: